مستقبل تخصص التجارة الالكترونية في السعودية

بحسب ما نشرته (ماستركارد) على صحيفتها الالكترونية عام ٢٠١٤ فإن حوالي ٥٠٪ من سكان المملكة السعودية يستخدمون البطاقات الائتمانية لشراء تذاكر السفر، حجز الفنادق، شراء الأجهزة الكهربائية والمنزلية. أما اليوم، تحتل السعودية المركز ال ٢٧ للتجارة الالكترونية مع أرباح تصل إلى ٧.٧ بليون دولار أمريكي في ٢٠٢١ وحدها! ومن المتوقع أن تستحوذ التجارة الالكترونية في السعودية على مستقبل التجارة ككل في حال تم مواجهة التحديات بسلاسة وتم استغلال النقاط التالية بذكاء وبراعة:

١- التوزيع السكاني

يتمركز  ١٣.٩ مليون شخص من أصل ٣٤.٨ مليون شخص في ثلاث مدن رئيسية بالمملكة. و يشكل هذا التوزيع السكاني تحدي وقوة بنفس الوقت للكثير من المشاريع. وتعتمد استغلالك لهذه النقطة على اختياراتك لمشروعك.  هل يخدم مشروعك مدن رئيسية مزدحمة؟ أم مدن ومحافظات صغيرة؟ في الخيار الأول غالبا يواجه المشاريع الكثير من المنافسين وبالمقابل أسعار توصيل أقل وسهولة في خدمات ما بعد البيع أما الخيار الثاني فالتحدي الأكبر هو التوصيل وكسب ثقة العميل خصوصا إذا كان المشروع الأول من نوعه في هذه المدن أو المحافظات الصغيرة وبالمقابل سهولة الانتشار وسعر تكلفة أقل.

٢- احتياجات العميل

يبحث العميل عن حلّ لمشكلة ما دائما (الوقت - الجهد - الجودة - المرونة - الخدمة) سواء سهولة التوصيل، سرعة التوصيل، مرونة القوانين في إرجاع أو استبدال المنتج، خدمات ما بعد البيع والثقة في جودة المنتج.

اعرف نوع المشكلة التي سيقوم منتجك بحلّها ثم ركز على القيمة المضافة للعميل

  • سهولة الوصول إلى معلومات المنتج أو الخدمة
  • برامج ولاء وخصومات متنوعة
  • أسعار معقولة وخيارات دفع متعددة
  • توصيل سريع ومرن
  • خدمات ما بعد البيع مرنة
  • خيارات تسوق متعددة (التسوق عن طريق الموقع - التسوق عن طريق انستقرام - التسوق عن طريق الواتس اب)

٣- الفئات الأقل حظا

حسب الاحصائيات التي أطلقتها بي سي جي فإن المنتجات الإلكترونية هي الأكثر مبيعا عن طريق المواقع والتطبيقات الإلكترونية بنسبة ١٨٪ في سنة ٢٠٢٠ وفي المرتبة الثانية تأتي الأجهزة بنسبة ١٣.٨٪ ثم الخدمات الصحية ٧.٤٪ تليها الملابس والأحذية بنسبة ٦.٢٪ أما الفئتين الأقل شراء عن طريق المواقع والتطبيقات الإلكترونية هم الخدمات المنزلية ٤.٦٪ والجمال والعناية الشخصية ٣.٤٪

هذه الاحصائية توضح الامكانيات العالية في الكثير من الفئات الغير منتشرة إما لجهل التجار في إنشاء علامة تجارية جذابة، إقناع العملاء، خدمة عملاء سيئة أو تخطي فقرة تثقيف العميل والمجتمع ككل عن أهمية المشروع وما يقدمه من حلول. بحسب احصائيات بي سي جي فإن التجارة الإلكترونية في السعودية (مستقبل تخصص التجارة الالكترونية في السعودية) سيشهد ارتفاع بنسبة ٢٥٪ إلى سنة ٢٠٢٥ وهذه الفرصة الأمثل للدخول إلى السوق من أوسع الأبواب.

٤- رأس المال

برغم التحديات المتعددة التي تواجهها التجارة الالكترونية بالسعودية إلا أن رأس المال الكبير ليس أحد التحديات. فبحسب احصائيات جلوبال ويب انديكس فإن متوسط الوقت الذي يقضيه الفرد السعودي على منصات التواصل الاجتماعي (السوشل ميديا) يقارب ٣.٢ ساعات يوميًا وتصدرت المملكة المرتبة الثالثة بعد الإمارات المتحدة والفلبين. وسبقت سنغافورة، الصين، الولايات المتحدة وبريطانيا وهذا يوضح قوة تأثير المنصات على المجتمع السعودي وسهولة استخدام هذه المنصات للتسويق عن منتجك أو خدمتك. ومن ناحية أخرى، الشعب السعودي مستعد للدخول في (الترند) الجديدة عن طريق البيع والشراء بطريقة سهلة على انستقرام كمثال. فمتداول سؤال العملاء عن الخدمة أو المنتج عن طريق انستقرام ثم استقبال البيانات البنكية والتسديد الفوري وهذا النمط من البيع والشراء يوضح جاهزية المملكة في الدخول إلى العالم الالكتروني من ناحية ويسهل على التجار البداية في التجارة برأس مال بسيط.

منصة آنية أيضا توفر خدمة مناسبة للتجار من مختلف المجالات سواء كان مشروعك لمنتج، خدمة أو الاثنين معا. فمع آنية لست بحاجة إلى مصمم مواقع أو مبرمج. أطلق متجرك بنفسك بضغطة زر واستمتع بالمميزات العالمية.

!  إنشاء متجر إلكتروني متكامل بضغطة زر اقرأ أكثر